South-South Information Gateway

Towards Solidarity Development and Prosperity of South Nations

فنزويلا ستجري انتخابات لحكام الأقاليم وسط أزمة اقتصادية تعانيها

كاراكاس، 7 سبتمبر (ان ان ان-شينخوا) –  تستعد فنزويلا لإجراء انتخابات لاختيار حكام أقاليم في أكتوبر المقبل، وسط أزمة اقتصادية تتفاقم بسبب العقوبات من الولايات المتحدة الأمريكية.

كان من المقرر إجراء هذه الانتخابات في ديسمبر العام الماضي 2016، ولكنها تأجلت حتى ديسمبر هذا العام بسبب الأزمة السياسية المتصاعدة بالبلاد.

وسيشارك في هذه الانتخابات الحزب الاشتراكي المتحد الحاكم، بعد الانتخابات الناجحة للجمعية التأسيسية الوطنية في انتخابات 30 يوليو الماضي، والتي جذبت مشاركة أكثر من 8 ملايين ناخب.

ولكن العقوبات القاسية والنقص المستمر بالاحتياجيات الرئيسية، ومنها الطعام والدواء، تجعل نتائج الانتخابات المقبلة، صعبة التوقع.

قال الباحث الاجتماعي ميغويل كونتريراس إن الجمعية التأسيسية الوطنية المنتخبة مؤخرا قد قررت المضي قدما بإجراء انتخابات حكام الأقاليم بعد أن لاحظت بعض الضعف في تحالف أحزاب المعارضة اليمينية. ولكن هذا الباحث الذي يدرّس أيضا في الجامعة المركزية في فنزويلا ، يعتقد إن مثل هذا القرار قد يكون متسرعا ، وكان على الجمعية أولا أن “تعمل على بناء آليات اقتصادية أو تنظيم القوى الاقتصادية للبلاد ، وفقا لخطة عمل، والسعي لوضع البلاد على طريق الانتعاش ، قبل أن تتجه للانتخابات.”

وفي يوم الأربعاء ، قالت وزارة الخارجية الفنزويلية إن العقوبات الأمريكية التي جاءت بعد تأسيس الجمعية التأسيسية الجديدة في فنزويلا ، قد جعلت إمدادات النفط الفنزويلية للولايات المتحدة، في خطر.

في عام 2016، استوردت الولايات المتحدة ما معدله 741 ألف برميل نفط يوميا من فنزويلا ، وفقا لأرقام رسمية.

شبكة أنباء عدم الانحياز-ع.س